أخبار


    • تغيير إستخدام 11 قطعة أرض

       
       

      تغيير إستخدام 11 قطعة أرض من نشاط صناعي إلى سكني قفز بقيمتها إلى 5 مليارات جنيه

      ◄فتح قنوات تنسيق مع رجال أعمال لعمل شراكات أو دخول كمطورين في إنشاء تجمعات سكنية منذ تكليفه في الأول من سبتمبر 2015 كعضو منتدب ورئيس تنفيذي للشركة المصرية لإدارة الأصول يثمن التنسيق الذي قام به هشام عكاشة بصفتيه رئيس مجلس الإدارة للبنك الأهلي والشركة المصرية في ربطها بلجان: التصرفات المشتركة، البيع، التكاليف، الإستثمار، القطاع القانوني بالبنك ما انعكست آثاره على إنجاز الأعمال. • ما الفاعليات التي قامت بها الشركة منذ تكليفها بالمحفظة العقارية الخاصة ببنكي: «الأهلي المصري» و «مصر»؟ أولاً أوضح أن كلاً من البنك الأهلي وبنك مصر يمتلك محفظة عقارية خاصة بالتسوية التي أقامتها الدولة عام 2009 لشركات قطاع الأعمال العام وبلغت قيمتها نحو 14 مليار جنيه تقابلها مساحات من الأراضي إجماليها 5.5 مليون متر مربع موزعة على جميع محافظات الجمهورية فكان لزاماً دراسة كل قطعة على حدة وعمل شهادة ميلاد لها لمعرفة إستخدامها والأسلوب الأمثل لإستثمارها وخصوصاً أنّ تلك الأراضي أموالها من الأموال العامة وأن أي عائد اقتصادي سيدخل خزانة الدولة. وقد لوحِظَ أن إستخدام معظم تلك الأراضي صناعي ما يمثل عقبة نظراً لقلة الطلب على الأراضي الصناعية إضافة إلى إنخفاض قيمتها عن الأراضي السكنية والتجارية وبالإضافة إلى الطلب المتحفز على الأراضي السكنية. على هذا الجانب تم التنسيق مع عدد من المحافظين وهيئة التخطيط العمراني وأجهزة أخرى بالدولة لتغيير استخدام تلك الأراضيمن صناعي إلى سكني من خلال دراسات جدوى دقيقة لمعرفة العائد المتوقع بعد سداد الرسوم والمصروفات في ظل معرفة السعر السائد للأرض في المنطقة ما أسفر عن تغيير مساحات كبيرة منها من صناعي إلى سكنيبالإضافة إلى التوسع في إستصداررخص هدم للمباني القديمة على تلك الأراضي لما هو معروف من أن أسعار الأراضي المقام عليها مبان تقل سعرياً عن الأراضي التي بها مبانٍ. وقد تمكنتْ الشركة من إستخراج رخص المباني والتعامل مع الأحياء المختلفة والمجمعة العشرية والحماية المدنية. وعلى محول آخر قامت الشركة - يبلغ رأس مالها المُرخصّ 2.5 مليار جنيه والمصدر 300 مليون جنيه – بحصر جميع الأراضي التي ما زالت داخل كردونات المصانع حتى يتم فصلها ورفعها مساحياً وإزالة أي مشاكل أو معوقات لا تحقق الإستثمار الأمثل لها كما أخذت الشركة إتجاهاً آخر نحو تعظيم قيمة تلك الأراضي باستخراج العديد من شهادات الإفادة والصلاحية التي تعتبر شهادة ميلاد للأرض، وتحدد الاستخدامات وعدد الطوابق التي سيتم بناؤها. • هل تقدم الشركة خدمات عقارية لعملاء البنكين المالكين لها؟ قبل الإجابة أوضح أن الشركة اشترت خلال 2017 قطعتي أرض من خلال المزاد الذي قامبه البنكان، سيتم عمل مشروعيّ تقسيم أراضٍ عليهما وبعد إنتهاء أعمال التقسيم ستقوم بتخصيص قطعتيّ أرض منهما لبناء برجين سكنيين، كما تعد الآن الدراسات الأولية لشراء قطعة أرض ثالثة بالإسكندرية. وخلال الفترة الماضية فتحت الشركة قنوات تنسيق مع العديد من رجال الأعمال المشهود لهم بالنزاهة والسمعة الطيبة في إجراء الدراسات اللازمة لعمل شركات محاصصة ودخولهم كمطورين مع الشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية والإستثمار لإنشاء مجموعات سكنية ومشروعات عقارية لتعظيم قيمة تلك الأراضي بما حقق عائداً على المساهمين الإستراتيچيين المالكين للشركة التي تقوم بما لديها من كوادر وخبرات متميزة لتقديم خدماتها الإستشارية والفنية ليس فحسب للعديد من المستثمرين العقاريين، بل لعملاء البنكينن بإستصدار تراخيص الهدم وتراخيص المباني وإعداد مشروعات التقسيم وإعداد الرسومات الهندسية للمشروعات المطلوبة والإشراف على التنفيذ حيث أن الشركة مقيَّد لديها العديد من مكاتب الخبرة والإستشاريين. • تقسيم الأراضي وترفيقها وتعديل تخصيصها نشاط رئيسي للشركة في إتجاه تعظيم العائد الإقتصادي لتلك الأراضي؟ للشركة علاقات أعمال رفيعة المستوى مع المطورين العقاريين المشهود لهم بالكفاءة والسمعة والملاءة المالية حيث عرضت الشركة عليهم المحفظة العقارية لبنكيّ «الأهلي» و «مصر» سواء لشراء تلك الأراضي أو لتقديم عروض دراسات جدوى للدخول كشراكة لتعظيم أرباح المساهين وتحقيق الإستغلال الأمثل للأرض. • ماذا عن سيناريو الشركة الذي ينتظر أصول أحمد بهجت؟ ليس هناك تعامل مباشر للشركة مع أصول أحمد بهجت سوى أنها قامت بشراء المديونية المستحقَّة للبنكين على شركات دريم والمقدرة بنحو 3.6 مليار جنيه. ومنذ فترة تقوم الشركة بإعداد الدراسات الفنية التفصيلية لتحقيق الإستثمار والإستغلال الأمثل لها وما زالت هناك بعض العقبات يتم إزالتها كما تقوم وزارة العدل بالإشراف على الحصر للإنتهاء من تسليم الأرض وهناك العديد من السيناريوهات للتنفيذ حيث يتم وضع عدة معايير وعدة حسابات يتم على إثرها المقارنة بينها في ظل العديد من المعطيات تحقيقاً لتعظيم إستثمارات تلك الأراضي على أساس أنها أموال عامة. • ما الحصيلة العقارية للأشهر التسعة الماضية؟ خلال الأشهر التسعة الماضية قامت الشركة بإستخراج شهادات صلاحية لـ 16 قطعة أرض حيث تم تغيير إستخدام 11 قطعة أرض منها من النشاط الصناعي إلى النشاط السكني والتجاري والخدمي لمساحة إجمالية 355 مليون متر مربع قيمتها الدفترية 1.5 مليون جنيه قفزت إلى 5 مليارات جنيه تمثل القيمة السوقية الحالية لها. • ماذا عن الأعمال مع الشريك الأجنبي؟ تقوم الشركة حالياً بدراسة العرض المقدم من الوكالة الفرنسية بالقاهرة بناءاً على الدراسة التي قامت بها جامعة الإسكندرية لتطوير منطقة مينا البصل بالإسكندرية وتحويلها لمنطقة سياحية مع الحفاظ على تاريخها القديم حيث عرضت الوكالة الفرنسية تمويل التطوير من خلال قرض مُيسّر قيمته 100 مليون يورو والعرض الفرنسي مقدم للشركة على أساس أنها أحد كبار الملاك لتلك المنطقة ولخبرتها كمطوِّر عقاري.

       
       
    • عماد محيى الدين العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للشركة المصرية لإدارة الأصول:

       
       

      ندير محفظة عقارية قيمتها الدفترية 14 مليار جنيه يملكها بنكا «الأهلي» و «مصر»

      ◄لا تعامل مباشر مع «بهجت» والشركة اشترت مديونيته وأعدت دراسات فنية لتعظيم استثمارها وسيناريوهات للتنفيذ. تدير الشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية والإستثمار – المملوكة لبنكي: «الأهلي المصري»، «مصر»، أحد أنشطتها إقامة وتشغيل و إدارة وصيانة وبيع وشراء وتجارة عقارات وفاء لمديونيات مستحقة للبنكين طرف عملاء متعثرين – محفظة عقارية قيمتها 14 مليار جنيه، كما كشف عماد محيى الدين العضو المنتدب، الرئيس التنفيذي للشركة في حوار خصّ به «الإقتصادي». كشف أيضاً أن الشركة تختزل حالياً أولوياتها في التشغيل الإستثماري في هدفين، الأول: إستلام الأصول الممثلة للمديونية المستحقة على رجل الأعمال د. أحمد بهجت البالغة 3.6 مليار جنيه في عام 2011، الثاني: دراسات الجدوى والبرامج الزمنية لتحقيق أعلى عائد من التسوية وأنسب توظيف لتلك الأصول لصالح المساهمين الإستراتيچيين في الشركة.

       
       
    • إستلام أرض منية سندوب

       
       

      أفاد السيد اللواء/ عماد محي الدين العضو المنتدب للشركة المصرية لإدارة الأصول خلال العام الحالي 2017/2018 إستلام أرض منية سندوب.

      أفاد السيد اللواء/ عماد محي الدين العضو المنتدب للشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية والإستثمار خلال العام الحالي 2017/2018 من إستلام الأرض الكائنة بمنية سندوب والبالغ مساحتها 175000 متر مربع لصالح البنك الأهلي المصري وإجراء الرفع المساحي لها وإنهاء كافة المشكلات المتعلقة بها كنتيجة للتعاون مع البنك الأهلي وتمهيداً لقيام البنك بطرحها للبيع بالمزاد الذي سيعلن في حينه تعظيماً للإستثمارات العقارية للبنك.

       
       
    • المصرية لإدارة الأصول تستهدف تطوير أراضي بقيمة ملياري جنيه

       
       

      أشار المهندس محمود حجازي (العضو المنتدب) إلى أن إجمالي عدد الأراضي التي آلت للبنكين من تسويات قطاع الأعمال العام 180 قطعة

      بقيمة تتراوح بين 12 و 14 مليار جنيه، إستلم البنكان منها 155 قطعة فقط ، ويقوم حاليا بإستلام باقي القطع الخاصة بالمديونية.أشار المهندس حجازي إلى أن الشركة تستهدف تطوير أراضي التسويات التابعة لبنكي الأهلي ومصر بقيمة 2 مليار جنيه بنهاية 2012، لافتا النظر إلى أن توسعات الشركة وتطويرها لأراضي جديدة مرهون بتحسن السوق الإقتصادي......

       
       
    • «المصرية لإدارة الأصول» تبحث استغلال أراضيها بالمحافظات

       
       

      طلبت شركة «المصرية لإدارة الأصول العقارية والاستثمار» التابعة لبنكي الأهلي المصري ومصر من الهيئة العامة للتخطيط العمراني الخرائط الخاصة بالتوسعات

      العمرانية في المحافظات. قال محمود حجازي العضو المنتدب للشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية لـ «البورصة» إن الشركة تهدف من هذا الإجراء تحديد استخدامات الأراضي التابعة لها التي آلت ملكيتها إليها في عدة محافظات مختلفة جراء تسوية مديونيات مستحقة لبنكي الأهلي ومصر علي شركات قطاع الأعمال العام. أضاف حجازي ان الشركة تخاطب المحافظين للتعرف علي احتياجات كل محافظة من المشروعات الاستثمارية التي يمكن إقامتها علي الأراضي التابعة لها. قال إن الجدول الزمني لتطوير الأراضي المملوكة للشركة يصل 6 سنوات وفقا للدراسات التي أجريت لتنمية هذه المساحات ونوعية الاستثمار بها. أضاف ان الشركة مستمرة في تسجيل أراضي التسويات وتم الانتهاء من تسجيل ما يزيد علي %20 من الأراضي التابعة للشركة ومساحتها الإجمالية 6 ملايين متر بقيمة تقديرية 12.6 مليار جنيه. خاطبت المصرية لإدارة الأصول العقارية والاستثمار شركات تنمية عقارية لتنمية محفظة الأراضي التابعة للأولي وإنشاء مشروعات سكنية أو سياحية.

       
       
    • «المصـــــرية لإدارة الأصـــــول » تترقب بيع أراضي «التسويات»

       
       

      عادت الشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية والاستثمار التي اسسها بنكا الأهلي ومصر لإدارة أصول عقارية منقولة عبر تسويات قطاع الأعمال العام للبنكين

      لممارسة عملها علي استحياء بعد أن توقفت منذ اندلاع أحداث ثورة يناير الماضي بعد عودة العمل جزئياً إلي مكاتب الشهر العقاري لتسجيل قطع الأراضي والعقارات التي تم نقل ملكيتها للشركة والتي كان مقرراً الانتهاء منها منتصف يناير الماضي. وقال محمود حجازي، العضو المنتدب للشركة لـ«البورصة»: انه يجري حالياً الإعداد لطرح أراض من محفظة التسويات فور عودة الاستقرار إلي السوق العقارية. ويبلغ إجمالي محفظة الأصول التي ستنقل إلي الشركة 5.2 مليون متر مربع في أماكن متفرقة من انحاء الجمهورية بهدف انهاء المديونيات المتعددة للشركات التابعة لوزارة الاستثمار للبنكين. الأحداث الجارية تسببت في تأجيل مواعيد محددة مسبقاً مع مسئولي الإسكان والتجارة والصناعة بشأن التعامل مع هذه المحفظة تابع حجازي ـ الا انه في القريب العاجل ستلتقي اللجان المنبثقة عن البنكين معه لمناقشة الخطوات المقبلة. انتهت الشركة كذلك من وضع قاعدة بيانات كاملة للأراضي البالغ عددها 137 قطعة بعد الاتفاق مع شركة نماء للتطوير العمراني للقيام بدور المقيم للأراضي وتحديد أسعارها. وكانت الشركة قد تأسست في الربع الأخير من العام قبل الماضي بهدف إدارة محفظة الأراضي التي آلت لمصلحة بنكي الأهلي ومصر مقابل مديونيات مستحقة لهما لدي شركات قطاع الأعمال العام

       
       
    • الاستئناف تقر بيع كافة ممتلكات أحمد بهجت لـ"المصرية لإدارة الأصول"

       
       

      أصدرت محكمة استئاف القاهرة، اليوم، حكما نهائيا لا يجوز الطعن عليه، برفض كافة الطعون المقدمة من رجل الأعمال أحمد بهجت،

      عن نفسه وأولاده وبصفته رئيسا لمجلس إدارة مجموعة شركات "دريم"، ضد بنكي الأهلي ومصر، على حكم التحكيم الدولي رقم 757 لسنة 2011، الذي قضى بتمام بيع كافة ممتلكات بهجت؛ وأبرزها فندقي هيلتون وشيراتون دريم لاند، ومدينة دريم بارك، وأسواق بهجت ستورز، ومجمع سينمات دريم لاند، و3.5 مليون متر مربع تشمل كافة الأراضي الفضاء الموجودة في المدينة. وبمقتضى الحكم، حصل البنك الأهلي المصري وبنك مصر على 3.2 مليار جنيه قيمة بيع الصفقة لصالح الشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية والاستثمار، التي أصبحت مالكة لتلك الأصول.......

       
       
    • صناعة العقار في مائدة الحوار - الإستثمار العقاري في خطر

       
       

      في مائدة الحوار التي عقدت بمؤسسة أخبار اليوم وفي سياق نقاش حالة الإستثمار العقاري أشار المهندس محمود حجازي رئيس الشركة المصرية

      لإدارة الأصول العقارية وهي شركة مشتركة بين بنك مصر والبنك الأهلي: علي سبيل المثال ما حدث في »خصخصة« شركات الأسمنت أدي إلي إهدار عنصر الخامة التي تمتلكها مصر ولم يتم إدارتها بشكل مناسب، وبالتالي أصبح لدينا مستثمر يبيع منتجه بالأسعار العالمية بينما يحصل علي الطاقة المدعمة من الدولة! ويمكن أن أوافق علي التسعير العالمي للأسمنت بشرط أن يدفع المستثمر أيضاً السعر العالمي للخامات التي يصنع منها الأسمنت، وللطاقة التي يشغل بها مصنعه، والطرق والخدمات التي يستفيد منها، كما يجب فتح الباب أمام كل مستثمر يريد الدخول في هذه الصناعة لأن التنافس يؤدي إلي زيادة الجودة وخفض السعر.......

       
       
    • المصرية لإدارة الأصول تستهدف تطوير أراضي بقيمة ملياري جنيه

       
       

      أشار المهندس محمود حجازي (العضو المنتدب) إلى أن إجمالي عدد الأراضي التي آلت للبنكين من تسويات قطاع الأعمال العام 180 قطعة

      بقيمة تتراوح بين 12 و 14 مليار جنيه، إستلم البنكان منها 155 قطعة فقط ، ويقوم حاليا بإستلام باقي القطع الخاصة بالمديونية.أشار المهندس حجازي إلى أن الشركة تستهدف تطوير أراضي التسويات التابعة لبنكي الأهلي ومصر بقيمة 2 مليار جنيه بنهاية 2012، لافتا النظر إلى أن توسعات الشركة وتطويرها لأراضي جديدة مرهون بتحسن السوق الإقتصادي......

       
       
    • «المصرية لإدارة الأصول» تبحث استغلال أراضيها بالمحافظات

       
       

      طلبت شركة «المصرية لإدارة الأصول العقارية والاستثمار» التابعة لبنكي الأهلي المصري ومصر من الهيئة العامة للتخطيط العمراني الخرائط الخاصة بالتوسعات

      العمرانية في المحافظات. قال محمود حجازي العضو المنتدب للشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية لـ «البورصة» إن الشركة تهدف من هذا الإجراء تحديد استخدامات الأراضي التابعة لها التي آلت ملكيتها إليها في عدة محافظات مختلفة جراء تسوية مديونيات مستحقة لبنكي الأهلي ومصر علي شركات قطاع الأعمال العام. أضاف حجازي ان الشركة تخاطب المحافظين للتعرف علي احتياجات كل محافظة من المشروعات الاستثمارية التي يمكن إقامتها علي الأراضي التابعة لها. قال إن الجدول الزمني لتطوير الأراضي المملوكة للشركة يصل 6 سنوات وفقا للدراسات التي أجريت لتنمية هذه المساحات ونوعية الاستثمار بها. أضاف ان الشركة مستمرة في تسجيل أراضي التسويات وتم الانتهاء من تسجيل ما يزيد علي %20 من الأراضي التابعة للشركة ومساحتها الإجمالية 6 ملايين متر بقيمة تقديرية 12.6 مليار جنيه. خاطبت المصرية لإدارة الأصول العقارية والاستثمار شركات تنمية عقارية لتنمية محفظة الأراضي التابعة للأولي وإنشاء مشروعات سكنية أو سياحية.

       
       
    • هيئة الاستثمار توافق على تأسيس المصرية لإدارة الأصول العقارية

       
       

      وافقت هيئة الاستثمار على تأسيس الشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية والتى يبلغ رأسمالها 250 مليون جنيه ويشارك فيها كلا من بنك مصر والبنك الأهلي .

      وذكرت مصادر قريبة من الشركة لـ "العالم اليوم" إن بنك مصر يشارك بـ 40% في الشركة والبنك الأهلي يشارك بنفس النسبة في حين تمتلك إحدى شركات بنك مصر 20% وتهدف الشركة إلى إدارة الأصول العقارية التى يتم الحصول عليها من التسويات الخاصة بالعملاء المتعثرين. وقالت المصادر إنه جار اختيار مقر الشركة وإختيار رئيس وأعضاء مجلس الإدارة.

       
       
    • «المصـــــرية لإدارة الأصـــــول » تترقب بيع أراضي «التسويات»

       
       

      عادت الشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية والاستثمار التي اسسها بنكا الأهلي ومصر لإدارة أصول عقارية منقولة عبر تسويات قطاع الأعمال العام للبنكين

      لممارسة عملها علي استحياء بعد أن توقفت منذ اندلاع أحداث ثورة يناير الماضي بعد عودة العمل جزئياً إلي مكاتب الشهر العقاري لتسجيل قطع الأراضي والعقارات التي تم نقل ملكيتها للشركة والتي كان مقرراً الانتهاء منها منتصف يناير الماضي. وقال محمود حجازي، العضو المنتدب للشركة لـ«البورصة»: انه يجري حالياً الإعداد لطرح أراض من محفظة التسويات فور عودة الاستقرار إلي السوق العقارية. ويبلغ إجمالي محفظة الأصول التي ستنقل إلي الشركة 5.2 مليون متر مربع في أماكن متفرقة من انحاء الجمهورية بهدف انهاء المديونيات المتعددة للشركات التابعة لوزارة الاستثمار للبنكين. الأحداث الجارية تسببت في تأجيل مواعيد محددة مسبقاً مع مسئولي الإسكان والتجارة والصناعة بشأن التعامل مع هذه المحفظة تابع حجازي ـ الا انه في القريب العاجل ستلتقي اللجان المنبثقة عن البنكين معه لمناقشة الخطوات المقبلة. انتهت الشركة كذلك من وضع قاعدة بيانات كاملة للأراضي البالغ عددها 137 قطعة بعد الاتفاق مع شركة نماء للتطوير العمراني للقيام بدور المقيم للأراضي وتحديد أسعارها. وكانت الشركة قد تأسست في الربع الأخير من العام قبل الماضي بهدف إدارة محفظة الأراضي التي آلت لمصلحة بنكي الأهلي ومصر مقابل مديونيات مستحقة لهما لدي شركات قطاع الأعمال العام

       
       
    • «المصـــــرية لإدارة الأصـــــول » تترقب بيع أراضي «التسويات»

       
       

      عادت الشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية والاستثمار التي اسسها بنكا الأهلي ومصر لإدارة أصول عقارية منقولة عبر تسويات قطاع الأعمال العام للبنكين

      لممارسة عملها علي استحياء بعد أن توقفت منذ اندلاع أحداث ثورة يناير الماضي بعد عودة العمل جزئياً إلي مكاتب الشهر العقاري لتسجيل قطع الأراضي والعقارات التي تم نقل ملكيتها للشركة والتي كان مقرراً الانتهاء منها منتصف يناير الماضي. وقال محمود حجازي، العضو المنتدب للشركة لـ«البورصة»: انه يجري حالياً الإعداد لطرح أراض من محفظة التسويات فور عودة الاستقرار إلي السوق العقارية. ويبلغ إجمالي محفظة الأصول التي ستنقل إلي الشركة 5.2 مليون متر مربع في أماكن متفرقة من انحاء الجمهورية بهدف انهاء المديونيات المتعددة للشركات التابعة لوزارة الاستثمار للبنكين. الأحداث الجارية تسببت في تأجيل مواعيد محددة مسبقاً مع مسئولي الإسكان والتجارة والصناعة بشأن التعامل مع هذه المحفظة تابع حجازي ـ الا انه في القريب العاجل ستلتقي اللجان المنبثقة عن البنكين معه لمناقشة الخطوات المقبلة. انتهت الشركة كذلك من وضع قاعدة بيانات كاملة للأراضي البالغ عددها 137 قطعة بعد الاتفاق مع شركة نماء للتطوير العمراني للقيام بدور المقيم للأراضي وتحديد أسعارها. وكانت الشركة قد تأسست في الربع الأخير من العام قبل الماضي بهدف إدارة محفظة الأراضي التي آلت لمصلحة بنكي الأهلي ومصر مقابل مديونيات مستحقة لهما لدي شركات قطاع الأعمال العام

       
       
Top