أخبار


    • «المصـــــرية لإدارة الأصـــــول » تترقب بيع أراضي «التسويات»

       
       

      عادت الشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية والاستثمار التي اسسها بنكا الأهلي ومصر لإدارة أصول عقارية منقولة عبر تسويات قطاع الأعمال العام للبنكين

      لممارسة عملها علي استحياء بعد أن توقفت منذ اندلاع أحداث ثورة يناير الماضي بعد عودة العمل جزئياً إلي مكاتب الشهر العقاري لتسجيل قطع الأراضي والعقارات التي تم نقل ملكيتها للشركة والتي كان مقرراً الانتهاء منها منتصف يناير الماضي. وقال محمود حجازي، العضو المنتدب للشركة لـ«البورصة»: انه يجري حالياً الإعداد لطرح أراض من محفظة التسويات فور عودة الاستقرار إلي السوق العقارية. ويبلغ إجمالي محفظة الأصول التي ستنقل إلي الشركة 5.2 مليون متر مربع في أماكن متفرقة من انحاء الجمهورية بهدف انهاء المديونيات المتعددة للشركات التابعة لوزارة الاستثمار للبنكين. الأحداث الجارية تسببت في تأجيل مواعيد محددة مسبقاً مع مسئولي الإسكان والتجارة والصناعة بشأن التعامل مع هذه المحفظة تابع حجازي ـ الا انه في القريب العاجل ستلتقي اللجان المنبثقة عن البنكين معه لمناقشة الخطوات المقبلة. انتهت الشركة كذلك من وضع قاعدة بيانات كاملة للأراضي البالغ عددها 137 قطعة بعد الاتفاق مع شركة نماء للتطوير العمراني للقيام بدور المقيم للأراضي وتحديد أسعارها. وكانت الشركة قد تأسست في الربع الأخير من العام قبل الماضي بهدف إدارة محفظة الأراضي التي آلت لمصلحة بنكي الأهلي ومصر مقابل مديونيات مستحقة لهما لدي شركات قطاع الأعمال العام

       
       
Top